الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1524 13 محرم 1444 هـ - الموافق 11 آب 2022م

رائدة النهضة الحسينيّة

فتحُ كربلاءاِعرفوا الوقتَ المناسبمراقباتسُلوك المؤمِنمراقباتفَلا مَنْجَى مِنْكَ إلاّ إِلَيْكَمراقباتالمعُافَاة في الأَديانِ والأَبدانمراقبات

 
 

 

التصنيفات
الإمام الكاظم (عليه السلام)
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق

بسم الله الرحمن الرحيم

الإمام الكاظم (عليه السلام): ولادته، ونسبه وأسماؤه
  
تاريخ ومحلّ ولادته (عليه السلام): ولد الإمام أبو الحسن موسى الكاظم- صلوات اللّه وسلامه عليه- يوم الأحد، السابع من شهر صفر المظفّر، سنة 128، أو 129 الهجري القمري، في قرية واقعة بين مكّة المكرّمة والمدينة المنوّرة، يقال لها: الأبواء1، بعد منصرف والده الإمام أبي عبد اللّه جعفر الصادق (عليه السلام) مع أسرته من مكّة إلى المدينة2.
 
كيفيّة ولادته (عليه السلام):
 عن أبي بصير، قال: حججنا مع أبي عبد اللّه (عليه السلام) في السنة التي ولد فيها ابنه موسى (عليه السلام)، فلمّا نزلنا الأبواء وضع لنا الغداء...، فبينا نحن نأكل إذ أتاه رسول حميدة...، فقام أبو عبد اللّه (عليه السلام) فانطلق مع الرسول، فلمّا انصرف، قال له أصحابه: سرّك اللّه وجعلنا فداك، فما أنت صنعت من حميدة ؟ قال (عليه السلام): سلّمها اللّه، وقد وهب لي غلاماً، وهو خير من برأ اللّه في خلقه، ولقد أخبرتني حميدة عنه بأمر ظنّت أنّ ي لا أعرف، ولقد كنت أعلم به منها. فقلت: جعلت فداك، وما الذي أخبرتك به حميدة عنه ؟ قال: ذكرت أنّه سقط من بطنها حين سقط، واضعاً يديه على الأرض، رافعاً رأسه إلى السماء...، يقول: ﴿شَهِدَ اللَّهُ أَنَّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ وَالْمَلائِكَةُ وَأُوْلُواْ الْعِلْمِ قَآئمَا بِالْقِسْطِ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ3. قال: فإذا قال ذلك أعطاه اللّه العلم الأوّل والعلم الآخر، واستحقّ زيارة الروح في ليلة القدر...4.
 
اسمه (عليه السلام) ونسبه الشريف:
 هو الإمام السابع: موسى الكاظم ابن جعفر الصادق ابن محمّد الباقر ابن عليّ السجّاد ابن الحسين الشهيد ابن عليّ بن أبي طالب (أمير المؤمنين) ابن عبد المطّلب بن هاشم بن عبد مناف- صلوات اللّه عليهم أجمعين -5.
 
 اسمه (عليه السلام) في الكتب السماويّة:
 سمّى كعب الأحبار الأئمّة الاثني عشر (عليهم السلام) بأسمائهم في التوراة: 1- ينبوذ، 2- قيدورا، 3- أُوبايل، 4- ميسور، 5- مشموع، 6- دموه، 7- سوه، 8- حيدور، 9- وتمر، 10- بطور، 11- بوقيش، 12- قيدمه.

 قال أبو عامر هشام الدستواني: سألت عنها يهوديّاً عالماً؟ فقال: هذه نعوت أقوام بالعبرانيّة صحيحة...، ثمّ نعت لي أسماء تخالف ما سلف، وأظنّها من تصحيف الكتّاب...، " سوه " مسهو، أي أبا الحسن موسى الكاظم (عليه السلام)، خير المسجونين في سجن الظالمين...6

 وأسند الشيخ الفاضل أحمد بن محمّد بن عيّاش إلى السُدُوسي أنّه لقى في بيت المقدس عِمران بن خاقان الذي أسلم من اليهوديّة على يد أبي جعفر (عليه السلام)، وكان يحاجّ اليهود، فلا يستطيعون جحد علامات النبيّ (صلى الله عليه وآله وسلم)، والخلفاء (عليهم السلام) من بعده، فقال لي يوماً: إنّا نجد في التوراة محمّداً واثني عشر من أهل بيته خلفاء، وليس فيهم تيميّ، ولا عدويّ، ولا أموي. قلت: فأخبرني بهم...، فقال:...، عايذ  (أي موسى الكاظم (عليه السلام))...7

 وقد ورد في هامش عيون أخبار الرضا (عليه السلام) أسماء النبيّ والأئمّة الاثني عشر صلوات اللّه عليهم، في التوراة بلسان العبرانيّة، بهذه العبارة: ميذميذ محمّد المصطفى، إليا عليّ المرتضى...، ذومرا موسى الكاظم...8
 
 كناه (عليه السلام):
 أبو الحسن، أبو إبراهيم، أبو عليّ9، أبو الحسن الأوّل، أبو الحسن الماضي10، أبو إسماعيل11، أبو إسحاق، أبو الحسن الهاشمي12، أبو محمّد13، و...
 
 ألقابه (عليه السلام):
ألقابه (عليه السلام) كثيرة، منها: الكاظم، الصابر، عالم، العالم، الشيخ14، الوفيّ، الأمين، الإمام، الزاهر15، المرتضى، الماضي، العبد الصالح16، المأمون، الطيّب، السيّد17، إمام المؤمنين18، باب الحوائج، نفس زكيّة، زين المجتهدين، وكان يقال له: الكهف الحصين، قوام آل محمّد، نظام أهل البيت، نور أهل بيت الوحي، راهب بني هاشم، أعبد أهل زمانه، أسخى العرب، أفقه الثقلين، منقذ الفقراء، مطعم المساكين. وكان الناس يسّمونه: زين المجتهدين، وحليف كتاب اللّه، لقّبه اللّه في اللوح بالمنتخب19، المصلح، المبرهن، البيان، ذو المعجزات20 و...، وكلّ واحد منها يتضمّن فضيلة من فضائله، ومنقبة أخلاقه الشريفة، الخاصّة به (عليه السلام).

* الشيخ عبد الله الصالحي النجف آبادي


1- الأبواء قرية من أعمال الفُرْع من المدينة، بينها وبين الجحفة ممّا يلي المدينة ثلاثة وعشرون ميلاً. معجم البلدان: 1/79.
2- الكافي: 1/476، دلائل الإمامة: 303 وفيه: سنة 127، إثبات الوصيّة: 191، إعلام الورى: 2/6 وفيه: يوم الثلاثاء، بحار الأنوار: 48/9 ح 13، إحقاق الحقّ: 12/296، تاريخ بغداد: 13/27، سير أعلام النبلاء: 6/270.
3- آل عمران: 3/18.
4- الكافي: 1/385 ح 1، المحاسن: 314، ح 32، بصائر الدرجات (الجزء التاسع): 460 ح 4، دلائل الإمامة: 303 ح 258، بحار الأنوار: 48/3 ح 3، مدينة المعاجز: 4/229 ح 1253، و 6/183، ح 1931، الوافي: 3/691 ح 1297، حلية الأبرار: 3/223 ح 1، و 4/193 ح 1، البرهان: 1/549 ح 1.
5- دلائل الإمامة: 307، تهذيب الأحكام: 6/81 بتفاوت يسير، ونحوه هداية الكبرى: 263، تاريخ بغداد: 13/27، إحقاق الحقّ: 12/296.
6- الصراط المستقيم: 2/141.
7- الصراط المستقيم: 2/238.
8- هامش عيون أخبار الرضا (عليه السلام): 1/164.
9- تهذيب الأحكام: 6/81، الإرشاد للمفيد: 288، الهداية الكبرى: 263، إعلام الورى: 2/6، بحار الأنوار: 48/11 ح 6.
10- المناقب لابن شهر آشوب: 4/323، بحار الأنوار: 48/11 ح 7، أعيان الشيعة: 2/5.
11- كشف الغمّة: 2/212، أعيان الشيعة: 2/5.
12- تاريخ بغداد: 13/27، إحقاق الحقّ: 12/296.
13- جامع الرواة: 2/464، تنقيح المقال: 1/187.
14- من لا يحضره الفقيه: 3/38، ح 128... " قلت للشيخ "، يعني: موسى بن جعفر (عليهما السلام).
15- المناقب لابن شهرآشوب: 4/323، بحار الأنوار: 48/11 ضمن ح 7. الإرشاد: 288، دلائل الإمامة: 307، أعيان الشيعة: 2/5.
16- الإرشاد: 288، دلائل الإمامة: 307، أعيان الشيعة: 2/5.
17- إحقاق الحقّ: 12/304 عن تذكرة الخواصّ لابن الجوزي.
18- تهذيب الأحكام: 6/81.
19- ألقاب الرسول وعترته (عليهم السلام) (ضمن كتاب مجموعة نفيسة): 219.
20- الهداية الكبرى: 263 س 8.

17-10-2014 | 15-02 د | 1252 قراءة


 
صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net