الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1523 06 محرم 1444 هـ - الموافق 04 آب 2022م

أخلاقيّات الثورة الحسينيّة

التبيين المبدأ المهم للثورة الحسينيّةمن كلمة الإمام الخامنئيّ (دام ظله) خلال استقباله أئمّة الجمعة في أنحاء البلادأوفى الأصحابمراقباتسُلوك المؤمِنمراقباتفَلا مَنْجَى مِنْكَ إلاّ إِلَيْكَمراقباتالمعُافَاة في الأَديانِ والأَبدان

 
 

 

التصنيفات
الإمام بالفلسفة الغربية
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق

على أية حال إن الرغبة لتعلّم الفلسفة الغربية دفعت السيد روح الله إلى الجلوس أمام الشيخ النجفي الأصفهاني دون ان يستشير أستاذه في الفقه آية الله الحائري. ويبدو أن هذا الدرس الذي جاء خارجاً عن برنامجه، كان بمثابة الشرارة التي نبهته إلى ضرورة تعلم لغة غربية واحدة على الأقل. فاختار الفرنسية، التي كانت أكثر انتشاراً على النطاق العالمي آنذاك. ولكنه لم يحقق نجاحاً في هذا الشأن. ثم تعلم مقداراً من الانجليزية إلى حد مستوى طلاب الدراسة الثانوية، ولكنه لم يحقق فيها نجاحاً يذكر أيضاً.

وحين جرى طرح نظرية داروين التكاملية، التي بعثت على تشويش أفكار كثير من الجامعيين، لا شك أنها شغلت ذهن السيد روح الله أيضاً. ولكن معرفة رأيه في مثل هذه النظرة إلى طبيعة الحيوان وهل كان يقبلها أو يرفضها، أمر صعب جداً، لأنه في حال قبولها في اطارها العام لم يكن يقدر على التصريح بذلك، لأن هذا الموضوع طرح من أجل النفي منذ البداية، وكانت الأجواء التي يعيش فيها السيد روح الله تأخذ القضايا مأخذ الجد إلى حد كانت تحكم بالكفر على كل من يؤيد مثل هذه النظرية. وأما رفضه لها فيعني رفض الأسلوب والسياق والنقاشات الحادة بشأنها.


* الخميني روح الله سيرة ذاتية

14-08-2013 | 10-00 د | 1445 قراءة


 
صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net