الصفحة الرئيسية
بحـث
تواصل معنا
Rss خدمة
 
  تحريك لليسار إيقاف تحريك لليمين

العدد 1106 - 08 شوال1435هـ الموافق 05 آب 2014م
آثار الغضب في الحياة الزوجية

المقاربة في الأخلاقخواطر معبرة من حياة الإمام القائد (5)القرآن والتبليغ-ح4النية جوهر العبادةزراعة خلايا بمخ مريض الزهايمر قد تعيد ذاكرتهنصائح قيمةفوائد المشي السريع وأصول ممارستهالغلوّ والتقصير في القرآن والحديثحكمة وآداب الإجارة في الإسلام
من نحن
 
 

 

التصنيفات » منبر المسجد » حديث سهرة
السهرة السابعة عشرة: السيدة الزهراء أم العصمة
تصغير الخط تكبير الخط أرسل لصديق

الهدف:
الإضاءة على بعض جوانب حياة السيدة الزهراء عليه السلام الحافلة بالجهاد كابنة وام لأعظم البشر.

تصدير الموضوع:
قال الله تعالى ﴿ فَمَنْ حَآجَّكَ فِيهِ مِن بَعْدِ مَا جَاءكَ مِنَ الْعِلْمِ فَقُلْ تَعَالَوْاْ نَدْعُ أَبْنَاءنَا وَأَبْنَاءكُمْ وَنِسَاءنَا وَنِسَاءكُمْ وَأَنفُسَنَا وأَنفُسَكُمْ ثُمَّ نَبْتَهِلْ فَنَجْعَل لَّعْنَةُ اللّهِ عَلَى الْكَاذِبِينَ 1.

مقدمة:

فاطمة الزهراء عليها السلام عاشت حياة قصيرة مليئة وحافلة بالمواقف الجليلة ولما كانت هي النموذج الاعلى للمرأة المؤمنة والمسلمة لذا نرى لا بدية الاستفاضة في الحديث عنها بما يتاح لنا من المجال.

سرد تحليلي لبعض جوانب حياة الزهراء

1- التوقف عند حياتها مع ابيها صلى الله عليه واله وسلم والمودة العظيمة التي اولاها اياها حتى قال عنها فاطمة ام ابيها والتي دلت على انه يهدف الى تهيئتها لدور مهم تجلى واضحا بعد وفاته.

ويلوح لنا عدة اوجه في معنى أم أبيها نذكر منها:
الوجه الاول:انها ثمرة شجرة النبوة وأنها مقصود ابيها ومراده نتائجها وفوائدها العظيمة المترتبة عليها من جهة البنوة ومما يؤيده حديثه صلى الله عليه واله وسلم " كل بني أنثى فان عصبتهم لأبيهم، ما خلا ولد فاطمة فاني انا عصبتهم وأنا أبوهم "2.
وقد ورد في الخصائص الفاطمية للشيخ الكجوري ان من القابها عليها السلام نخبة أبيها وانها ثمرة النبوة وانها جمال الاباء..

الوجه الثاني: انها كانت بمنزلة الام في حنانها وعطفها ورعايتها له وسهرها على راحته وسعادته وكانت تفرح لفرحه وتحزن لحزنه ومن الواضح ان الأم إنما تتحمل المتاعب في سبيل ولدها وكلها أمل على أن تراه كبيرا وتتمنى له دوام الحياة بينما الولد فانه اذا ما رعى شؤون والديه وتحمل بعض المتاعب في سبيلهما فإنما يفعل ذلك وهو ينتظر موتهما لذا عليها السلام كانت بمنزلة الأم لأنها تريد حياة ابيها وبقاءها معه ولا تفارقه الى حد انها لما اخبرها وهو على فراش الموت انها اول اهل بيته لحوقا به ضحكت واستبشرت

2- التوقف عند حياتها مع ابنائها المعصومين

ولا بد من ذكر ناحتين الاولى: كأم لاولادها فقد كانت عليها السلام تقوم على خدمتهم وتجاهد لراحتهم قال ابن اعبد قال لي علي عليه السلام: "يا ابن اعبد الا اخبرك عني وعن فاطمة كانت ابنة رسول الله صلى الله عليه واله وسلمواكرم اهله عليه وكانت زوجتي،فجرّت بالرحى حتى اثّرت الرحى بيدها واستقت بالقربة حتى اثّرت القربة بنحرها وقمّت البيت حتى اغبرّت ثيابها، واوقدت تحت القدر حتى دنست ثيابها واصابها من ذلك الضرر" 3. وقال جابر الانصاري:رأى النبي صلى الله عليه واله وسلم فاطمة وعليها كساء من أجلّة الابل وهي تطحن بيديها وترضع ولدها، فدمعت عينا رسول الله صلى الله عليه واله وسلم فقال يا بنتاه تجرّعي مرارة الدنيا لحلاوة الاخرة فقالت عليها السلام الحمد لله على نعمائه والشكر لله على الائه 4.

اضافة الى ما ذكره الامام الحسن عليه السلام: "رأيت امي فاطمة في محرابها ليلة جمعة فلم تزل راكعة ساجدة حتى اتضح عمود الصبح، وسمعتها تدعو للمؤمنين والمؤمنات وتسمّيهم، وتكثر الدعاء لهم ولا تدعو لنفسها بشيء فقلت لها يا اماه لم لا تدعين لنفسك كما تدعين لغيرك ؟ فقالت يا بني الجار ثم الدار" 5.وفي ذلك ما تعلم من اثره التربوي على انفس الاولاد واتباعهم لامهم لا سيما اذا كانت المثل الاعلى والمقتدى لهم.

اما الناحية الثانية:كأم الأئمة عليهم السلام فهي أم النجوم بلحاظ أبنائها وأم القرى بلحاظ الائمة المعصومين عليه السلام وام الرأس بلحاظ التقدم وتناسل ذريتها الطيبة وقد ورد في الخصائص الفاطمية ان من القابها والدة الحجج وشرف الابناء وسيدة الائمة والميمونة النسل وسلالة الفخر وبرزخ النبوة والولاية.

يقول السيد محمد جمال الهاشمي في قصيدته الرائية :

على النبوة اضفت في مراتبها        فضل الولاية لا تبقي ولا تـذر
ام الائمة طوعــا لرغبتهم يعلو       القضاء بنا او ينزل القدر


فقد ورد فيها وبزوجها وبنيها ﴿إِنَّمَا يُرِيدُ اللَّهُ لِيُذْهِبَ عَنكُمُ الرِّجْسَ أَهْلَ الْبَيْتِ وَيُطَهِّرَكُمْ تَطْهِيرًا روى احمد والطبراني عن ابي سعيد الخدري قال قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم أنزلت هذه الآية في خمسة فيّ وفي علي وحسن وحسين وفاطمة وعن انس ان النبي كان يمر ببيت فاطمة ستة أشهر إذا خرج الى الفجر فيقول الصلاة يا اهل البيت ويتلو الاية.

خلاصة: احب التذكير بما ورد في كتاب الله عز وجل ﴿ قُل لَّا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ أَجْرًا إِلَّا الْمَوَدَّةَ فِي الْقُرْبَى والمودة هي محبة واتباع واقتداء كيف لا وهي عليها السلام من بتلت نفسها على المحظورات والمكروهات عقلا وشرعا فتبتلت وانقطعت الى طاعة الله وعباداته علما وعملا.

1-ال عمران:61.
2-البحار 76-148 ج 63 باب 68.
3-صفوة الصفوة2-6.
4-سفينة البحار 1-571.
5-بيت الاحزان-12.

19-05-2010 | 09-44 د | 523 قراءة

الإسم
البريد
عنوان التعليق
التعليق
لوحة المفاتيح العربية
رمز التأكيد


صفحة البحــــث
سجـــــــل الزوار
القائمة البريـدية
خدمــــــــة RSS

 
 
شبكة المنبر :: المركز الإسلامي للتبليغ - لبنان Developed by Hadeel.net